Islam et actualité

Actualité et société
 
AccueilPortailFAQRechercherS'enregistrerMembresGroupesConnexion

Partagez | 
 

 Conséquence du divorce et mamans veuves en Arabie Saoudite

Voir le sujet précédent Voir le sujet suivant Aller en bas 
AuteurMessage
forums
Habitué


Nombre de messages : 1580
Date d'inscription : 26/02/2006

MessageSujet: Conséquence du divorce et mamans veuves en Arabie Saoudite   Dim 16 Jan - 23:45

السعوديون حائرون: نتزوج بالمسيار أم المسفار أم النهار؟
قائمة الزيجات تتسع في بلد يعاني 12 بالمئة من الرجال فيه من الضعف الجنسي.

ميدل ايست أونلاين: 2011-01-16


الضحايا إما أرامل أو مطلقات



الرياض – يبدو أن قائمة الزيجات في السعودية مازالت تتسع للمزيد، فبعد زواج المسيار والمسفار والمصياف والابتعاث، برزت مؤخرا ظاهرة جديدة تسمى "زواج النهار" ويعني أن يمضي الرجل مع "زوجته" فترة الظهيرة فقط.

وتشير صحيفة "المدينة" السعودية أن كثيرا من الرجال والنساء في السعودية يفضلون هذا الزواج بحجة عدم المسؤولية، مشيرة بالمقابل إلى المشاكل الاجتماعية الكثيرة التي تنتج عن هذا النوع من الزواج.

ويقول الكاتب خالد الحربي في مقال له بصحيفة "عكاظ": "آخر ابتكارات الزواج السريع (زواج النهار)، وهو نوع عملي جدا حيث بإمكانك أن تستأذن من عملك لساعة أو ساعتين لتنفذ غزوتك المباركة على 'غندورتك السرية' التي يستحسن أن تستأجر لها شقة بجوار مقر عملك كي يسهل عليك أن تعقد معها اجتماعات تفصيلية مكثفة تتناولان فيها أطراف القضايا الشائكة من مختلف الجوانب، وحين تعود إلى البيت تطلب من أم العيال أن تخرس أولادها لأنك عائد من العمل وأنت في منتهى الإنهاك، فتقول لك هذه: الله يقويك يا بوعيالي والله لو كل الموظفين يتعبون مثلك ما كان هذا حالنا".

تقول نهلة محمد (معلمة بإحدي المدارس الأهلية بجدة) لصحيفة "الرياض": "إنه لا بأس من مثل هذا النوع من الزواج إذا اكتملت شروطه الشرعية وبخاصة فيما لو كانت هناك ظروف ما تتعلق بالرجل أو المرأة، فبالنسبة للمرأة يمكنها الارتباط بزواج المسيار أو النهار في حالات عدة مثل خوفها من العنوسة أو أن لديها ظروف أسرية قاهرة لا تتمكن من ترك منزل أسرتها مثل رعايتها لبعض ذويها مثل الأب أو الأم وغيرهم، أو مطلقة وحاجتها لزوج وليس بمقدور هذا الزوج توفير السكن وغيره لقلة ذات اليد، وعندئذ لا مانع من مثل هذا الزواج لكن بشرط أن تتوافر فيه الشروط الشرعية الكاملة مثل حقوق الطرفين، وبخاصة الزوجة لأنها الجانب الضعيف".

وتشير صحيفة "الرياض" إلى أن السعوديين ينفقون قرابة 1.5 مليار دولار سنوياً على أدوية علاج الضعف الجنسي.

وتشير دراسة محلية إلى أن 12 بالمئة من الرجال في السعودية مصابون بالضعف الجنسي، 20 بالمئة منها مرتبط بالجانب النفسي و80 بالمئة يرجع لأسباب عضوية.

وتقول رقية العنزي (ربة بيت) "إنني لا أعترض على الزواج من حيث الزواج مادام قد تم بعقد شرعي متفق عليه بين الزوجين ولا غبار عليه، لكنني أعترض على سوء التعامل مع هذا النوع من الزيجات (زواج النهار) واعتباره تحصيل حاصل، بالنسبة لبعض الأزواج، وخاصة الذين استغلوه بشكل غير لائق، وأخذوا يتزوجون هنا وهناك تحت مسمى المسيار أو النهار او غيرهما، ثم يتركون ضحاياهم يعانون المتاعب من جراء ذلك وهذا أمر لا يقبله الشرع الحنيف".

وتقول إنه لا يوجد زواج من الدرجة الأولى أو الثانية "إذا كان زواجًا شرعيًا صحيحًا وسليمًا تم بموجب عقد شرعي وأمام شهود، ولذلك فإن على الزوج أن يقوم بدوره تجاه زوجته أيًا كان مسمى هذا الزواج".

ويؤكد الدكتور حسن محمود سفر (أستاذ الدراسات الإسلامية بجامعة الملك عبدالعزيز) أن زواج النهار والمسيار والمسفار وغيرها هي "عبارة عن تقليد لمفهوم غربي متفشي فيه هذه الظاهرة تحت إطار عدة مسميات مثل العشيقات والخليلات إلى آخره، وفي بعض الدول العربية والإسلامية كانت هناك صور منه تسمى بالزواج العرفي نقلت بعد ذلك العدوى إلى زواج المسفار والمسفرجي وزواج العطلة والمسيار".

ويضيف "هذه كلها مسميات ما أنزل الله بها من سلطان غير أن المسمى الشرعي هو عقد النكاح أو الزواج الشرعي. وهذا الزواج المذكور ليس فيه التزام برعاية الزوجة والنفقة عليها وأيضا في حالة جاء أطفال فقد يتخلى عنهم الأب ولايلتزم بشؤونهم ومسؤولياتهم، ولهذا فهو يعتريه خلل كبير في منظومة العقد الشرعي الذي ينبغي أن نتوجه إليه، لذلك لابد من تسهيل أمر الزواج الشرعي الصحيح الذي فيه التزام ومسؤولية وحقوق بين الزوجين".

وتقول الأخصائية الاجتماعية هاشمية الحاج "هذا النوع من الزواج بمثابة الإهانة للمرأة فكيف بامرأة تقبل أن يأتيها زوجها فترة عمله ويخرج منه خلسة لكي يجلس معها ساعة أو ساعتين ومن ثم يرجع لعمله غير آبه بما يسببه لها من جرح وألم".

وتؤكد أن المشكلة ليست فقط في الزوج الذي يقبل على هذا النوع من الزواج، ولكن أيضا في المرأة التي تتنازل عن كامل حقوقها في هذا الزواج بحيث لا تفكر في عاقبته.، متسائلة "أين المستقبل وأين الأبناء هي لم تستفد من هذا الزواج إلا الساعتين التي يقضيها الزوج معها".

وتضيف "كثير من فتياتنا تجاوزن سن الزواج فيضطررن للقبول بأي رجل يتقدم لهن ممليا شروطه بأنه يريد هذا الزواج سرا ولا يريد الإنجاب، والكل يعرف أن الزواج في الإسلام من شروطه الإشهار وأيضًا الزواج أفضل ثمارته الإنجاب".

http://www.middle-east-online.com/?id=103456

_________________
forums a écrit:
il se trouve que ma mère ne pige rien, mais alors rien, a l’arabe


Soustara a écrit:



Vu mes valeurs et traditions musulmanes, je ne peux pas dialoguer avec une personne qui ramène la vie privée sa mère dans le débat


Mr. Green Mr. Green Mr. Green Mr. Green Mr. Green Mr. Green Mr. Green
Revenir en haut Aller en bas
Voir le profil de l'utilisateur
 
Conséquence du divorce et mamans veuves en Arabie Saoudite
Voir le sujet précédent Voir le sujet suivant Revenir en haut 
Page 1 sur 1
 Sujets similaires
-
» Persécution de chrétiens en Arabie Saoudite *vidéo*
» Décapitation en Arabie Saoudite
» Stanton Friedman parlera ovni et extraterrestre la semaine prochaine en Arabie Saoudite
» Babylone = arabie saoudite = riyad = prostituée.
» Manuels scolaires d'Arabie Saoudite

Permission de ce forum:Vous ne pouvez pas répondre aux sujets dans ce forum
Islam et actualité :: Société-
Sauter vers: